منتديات كايرو تو داى


 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 حِب لاخيك ماتحب لنفسك

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Mahmoud Fox

avatar


الجنس : ذكر
جنسيتك :
عدد المساهمات : 261
درجة النشاط :
0 / 1000 / 100

تاريخ التسجيل : 07/08/2011
الاوسمة :

مُساهمةموضوع: حِب لاخيك ماتحب لنفسك    السبت 24 سبتمبر 2011, 3:49 pm



إن
القلب الذي يحب الخير للآخرين ، يشعر صاحبه بالراحة والطمأنينة، فهو يحب
لإخوانه ما يحب لنفسه، امتثالاً لتوجيه النبي صلى الله عليه وسلم ،عن أنس
رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال :"لايؤمن أحدكم حتى يحب
لأخيه ما يحب لنفسه " متفق عليه .

والنصح ومحبة الخير للآخرين ،
تجعل المؤمن محبوباً من إخوانه ،سعيداً في نفسه ،وبين أســرته ،وأقاربه ،
وجيرانه ،وزملائه ،ومجتمعه ، لأن النصيحة الصادقة من القلب ،والتي تكون
بالأسلوب الحسن ، لابد لها أن تثمر ثمار الخير والبركة لدى الفرد والمجتمع .

والقلب
المليء بالنصح ومحبة الخير للآخرين لاسبيل للحسد إليه ، فهو يحب لإخوانه
ما يحب لنفسه ،وإن تحقق لهم الخير والعلم فإنه لا يحسدهم عليه بل يغبطهم
ويتمنى لهم دوام النعمة، ويسأل الله أن يرزقه ويمن عليه من فضله . ويبذل
الأسباب المشروعة لجلب الخير له ولإخوانه . قال تعا لى(أم يحسدون الناس على
ما آتهم الله من فضله فقد آتينا آل إبراهيم الكتاب والحكمة وآتينهم ملكاً
عظيماً).

والنصح ومحبة الخير للآخرين ، ليست أحاسيس قلبية فقط ، بل
لابد لها من أن تترجم إلى واقع ملموس في الحياة اليومية ، وذلك في محيط
الأسرة، والأقارب ، والجيران ، والعمل ، والمجتمع بأسره ، والناس جميعاً
حتى الكافر منهم ،وذلك بدعوته إلى دين الله القويم .وبيان الحق له ، لعل
الله أن يهديه ويشرح صدره للإسلام .

وهكذا ينبغي للمؤمن أن يربي
نفسه ويهذبها على تطهير قلبه من الحسد ، والتخلق بالنصح ومحبة الخير
للآخرين ، لينال بذلك راحة القلب والسعادة في الدنيا والآخرة .



منقوووول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حِب لاخيك ماتحب لنفسك
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كايرو تو داى :: القسم العام :: قضايا إسلامية منوعة-
انتقل الى: